سيدي بوزيد: عودة الهدوء إلى عدد من مناطق الولاية بعد ليلة من المواجهات

عاد الهدوء صباح اليوم إلى معتمديات المزونة و المكناسي و منزل بوزيان من ولاية سيدي بوزيد  بعد ليلة من التحركات نظمتها مجموعات من الشباب على مستوى مداخل المدن والطرقات الرئيسية و قرب مقرات المؤسسات العمومية حيث أشعلت الإطارات المطاطية و عمدت الى قطع بعض الطرقات بالحجارة و الحواجز الحديدية و الخشبية، وفق ما أفاد مراسل موزاييك بالجهة.

 

 وقد تم خلال المناوشات إحراق الاطارات المطاطية و إغلاق الانهج ورشق الاعوان بالحجارة الذين ردّوا باستعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق الشباب، كما تدخّل عدد من أهالي المزونة لإخراج أعوان من الحرس الوطني من مقرّ المركز بعد رشقهم بالحجارة وإحراق إطارات مطّاطية ببهوه وفق ما اكده معتمد المكان محمد جمال بن شبيل لموزاييك.

إقرأ الخبر من المصدر